وبعد نشر الكتاب بيعت منه 1.7 مليون نسخة في الأسابيع الثلاثة الأولى، وفي العام الأول، وحتى الآن باع 1.02 مليون نسخة بغلاف سميك.

وبلغت أرباح وولف من الكتاب “نار وغضب” حوالي 13 مليون دولار، خلال الفترة بين يونيو 2017 ويونيو 2018، واحتل وولف المركز السابع بين أعلى المؤلفين أجرا.

أما أعلى 11 مؤلف ربحا، فباعوا ما مجموعه 24.5 مليون نسخة مطبوعة من كتبهم، وجمعوا منها 283 مليون دولار.

واحتل المركز الأول بين المؤلفين هؤلاء، والأعلى في العالم بالطبع، جيمس باترسون، وحقق أرباحا وصلت إلى 86 مليون دولار، وباع ما مجموعه 4.8 مليون نسخة من كتبه في الولايات المتحدة وحدها.

وهذه هي المرة العاشرة التي يحتل فيها باترسون المركز الأول بين المؤلفين الأعلى أجرا في العالم، وفقا لمجلة فوربس.

واحتلت جاي كاي رولينغ، مؤلفة سلسلة هاري بوتر، المركز الثاني وحققت ربحا وصل إلى 54 مليون دولار، أقل بحوالي 41 مليون دولار عن العام السابق.

وحر ستيفن كينغ في المركز الثالث بربح وصل إلى 27 مليون دولار، وفي المركز الرابع حل المؤلف جون غريشام (21 مليون دولار) بينما احتل جيف كيني ودان براون المركز الخامس مكرر بربح وصل إلى 18.5 مليون دولار لكل منهما.

وفي المركز السابع حل المؤلف وولف كما ذكرنا أعلاه بسبب كتابه عن ترامب.

وجاء المؤلفون دانيل ستيل ونورا روبرتس وريك ريوردان وإي إل جيمس في المركز العاشر مكرر بربح وصل إلى 10.5 مليون دولار لكل منهما